اخبار سوريا

المدارس بحمص ترهق الأهالي بمبالغ كبيرة كقيمة “تعاون ونشاط”

طالبت بعض المدارس في محافظة حمص، الأهالي بدفع مبالغ كبيرة كقيمة “تعاون ونشاط”، وسط أوضاع اقتصادية ومعيشية تشهدها مناطق سيطرة النظام.

موقع “تلفزيون الخبر” الموالي قال، أمس الاثنين، إن بعض المدارس في حمص طلبت ما بين 1500 إلى 3000 ليرة سورية.

يتم تقسيم المبلغ المذكور أعلاه على النحو التالي: 500 ليرة دفتر طلائع، و1000 ليرة مجلة، و100 ليرة هوية، و85 تعاون ونشاط، و1300 ليرة قيمة ورق لكل فصل دراسي”، حسب الموقع.

الموقع نقل عن ذوي الطلاب قولهم إن “دفاتر الطلائع للأعوام السابقة فارغة تماماً دون أن يكتب عليها أي شيء، ورغم ذلك ترفض المدرسة، إلا أن يشتري الطلاب دفاتر جديدة، كما أنهم وبحسبة بسيطة يأخذون 1000 ليرة عن المجلة، ومع وصول عدد الطلاب إلى 1400 طالب في الدوامين، فإنهم يتقاضون مليون و400 ألف ليرة كل عام”.

من جانبه، قال مدير تربية حمص التابع لحكومة النظام، “وليد مرعي”، إنه “لا يوجد قانون يوضح قيمة المبلغ المحدد كتعاون ونشاط، وعلى الأهالي المشتكين رفع كتاب رسمي للمديرية، حيث لا يمكن تحريك الرقابة دون تقديم شكوى خطية”.

“مرعي” زعم أنه يتوجب على المدرسة أن تكون حاصلة على موافقة أولياء الأمور لجمع التبرعات مع موافقة مديرية التربية التابعة للنظام.

يعاني الأهالي في مناطق سيطرة النظام من ارتفاع أسعار اللوازم المدرسية، ما يخلق تحديات وضغوط مادية جديدة، فضلاً عن تردي الوضع المعيشي وانتشار البطالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى