اخبار سوريا

موالون يسخرون من خروج منتخب النظام لتصفيات كأس العالم 2022

سخر موالون لنظام الأسد على وسائل التواصل الاجتماعي من خروج منتخب النظام من تصفيات كأس العالم 2022.

ألحق منتخب لبنان هزيمة مؤثرة بمضيفة منتخب النظام في المباراة التي جمعتهما، أمس الثلاثاء، وذلك ضمن الجولة الرابعة من تصفيات آسيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022.

مهاجم منتخب النظام “عمر خريبين” سجل الهدف الأول في الدقيقة 20، ورد المهاجم اللبناني “محمد جلال قدور” بهدفين متتاليين في نهاية الشوط الأول، ليضيف زميله “سوني سعد” الهدف الثالث في الدقيقة 53، ومن ثم سجل مهاجم منتخب النظام “عمر السومة” الهدف الثاني في الدقيقة 65.

المباراة في منتخب النظام والمنتخب اللبناني التي أقيمت على أستاد الملك “عبد الله الثاني” بالأردن انتهت بفوز الأخير بنتيجة (3 – 2).

موالون للنظام شنوا حملة من السخرية والشتائم من منتخب النظام بعد خسارته أمام منتخب لبنان عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث علق أحد الأشخاص: “الجمهور لازم يلعب مو المنتخب.. لان الجمهور ألعب من المنتخب”.

شخص آخر تساءل ساخراً: “شو آخدين حشيش مضروب قبل اللعبة؟”، وأضاف آخر: “فكرنا نسور، طلعوا غربان قاسيون”.



في السياق، تداول رواد وسائل التواصل الاجتماعي شريطاً مصوراً يظهر لاعب منتخب النظام، “عمرو ميداني”، متهجماً على أحد المشجعين من الجمهور الحاضر للمباراة.

الفيديو أظهر شخصاً من الجمهور ينتقد بصوتٍ عالٍ أداء “ميداني”، وذلك لعدم تسجيله أي هدف خلال المباراة، ليتجه اللاعب نحو المدرج رامياً الكرة بوجه المشجع، مع محاولات لأمن الملعب بمنعه من الاقتراب من الجمهور أكثر من ذلك.

منتخب النظام تعرض للهزيمة الثالثة مقابل تعادل واحد، ليقع في المجموعة الأولى برصيد نقطة واحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى