اخبار سوريا

نظام الأسد يرفع سقف مطالب اتفاق درعا ولجنة التفاوض تعلن انهياره

أعلن الناطق باسم لجنة التفاوض في درعا “عدنان مسالمة”، اليوم الجمعة، انهيار الاتفاق الذي أبرم مع روسيا واللجنة الأمنية التابعة للنظام حول ملف درعا البلد.

“مسالمة” أوضح أن الروس واللجنة الأمنية رفعوا سقف المطالب بتسليم كامل السلاح في البلد ونشر نقاط عسكرية إضافية والقيام بحملة تفتيش للمنطقة، إضافةً إلى استثناء مخيم درعا من الاتفاق.

الناطق باسم لجنة التفاوض أكد أن هذه المطالب قوبلت برفضٍ شعبي من قبل أهالي درعا البلد وطالبت بالتهجير الجماعي لأهالي درعا البلد.

نظام الأسد كان قد طالب أمس الخميس، خلال اجتماع مع لجنة التفاوض في درعا بتسليم 40 بندقية ما عدا 35 بندقية أخرى متفق عليها خلال اتفاق أول أمس الأربعاء، الامر الذي رفضته لجنة درعا البلد المركزية، وفقاً لمراسل وكالة “سوريا1”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى